بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم

4 شوال 1445ھ 13 اپریل 2024 ء

دارالافتاء

 

شرط کے ساتھ بیع کا حکم


سوال

میں نے ایک موٹر سائیکل خریدی، لیکن بائع نے یہ شرط لگائی ہے کہ وہ 10 دن تک خود استعمال کرے گا؟

جواب

واضح رہے کہ خرید و فروخت کا معاملہ کرتے وقت ایسی شرط لگانا جس شرط کا یہ معاملہ نہ تقاضا  کرتا ہو  اور نہ ہی یہ شرط اس معاملہ کے مناسبات میں سے ہو  اور اس شرط میں بیچنے والے یا خریدنے والے کا کوئی فائدہ ہو تو یہ شرط خرید و فروخت کے معاملہ کو فاسد کردیتی ہے۔

صورتِ مسئولہ میں موٹر  اس شرط پر خریدنا کہ بائع فروخت کرنے کے بعد  دس دن تک خود  استعمال کرے گا، اس شرط  کی وکہ سے یہ معاملہ   فاسد  ہے،لہذا مذکورہ  صورت میں فروخت کنندہ اور خریدار کے لیے حکم یہ ہے کہ اس معاملہ کو ختم  کر کے نئے سرے سے معاملہ کریں ۔

فتاوی ہندیہ میں ہے:

"قال: أبيعك هذا بثلثمائة درهم وعلى أن يخدمني سنة أو قال: بثلثمائة درهم على أن يخدمني سنة أو قال: بثلثمائة درهم ويخدمك سنة كان فاسدًا؛ لأنّ هذا بيع شرط فيه الإجار،ة وكذا لو قال: أبيعك عبدي هذا بخدمتك سنة، كذا في فتاوى قاضي خان".

(الباب العاشر في الشروط التي تفسد البيع والتي لا تفسده، ج: ۳، صفحہ: ۱۳۵، ط: دارالفکر- بیروت)

الدر المختار وحاشية ابن عابدين میں ہے: 

"(قوله: و لا بيع بشرط) شروع في الفساد الواقع في العقد بسبب الشرط «لنهيه صلى الله عليه وسلم عن بيع وشرط»، لكن ليس كل شرط يفسد البيع، نهر. وأشار بقوله: بشرط إلى أنه لا بد من كونه مقارنًا للعقد؛ لأنّ الشرط الفاسد لو التحق بعد العقد، قيل: يلتحق عند أبي حنيفة، وقيل: لا، وهو الأصح كما في جامع الفصولين"....

"في جامع الفصولين أيضًا: لو شرطا شرطًا فاسدًا قبل العقد ثم عقدا لم يبطل العقد. اهـ قلت: وينبغي الفساد لو اتفقا على بناء العقد، كما صرحوا به في بيع الهزل، كما سيأتي آخر البيوع. وقد سئل الخير الرملي عن رجلين تواضعا على بيع الوفاء قبل عقده وعقد البيع خاليًا عن الشرط. فأجاب بأنه صرح في الخلاصة والفيض والتتارخانية وغيرها بأنه يكون على ما تواضعا".

(باب البيع الفاسد، ج: ۵، صفحہ: ۸۴، ط: ایچ، ایم، سعید)

بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع میں ہے:

"(ومنها) شرط لايقتضيه العقد وفيه منفعة للبائع أو للمشتري أو للمبيع إن كان من بني آدم كالرقيق وليس بملائم للعقد ولا مما جرى به التعامل بين الناس نحو ما إذا باع دارًا على أن يسكنها البائع شهرًا ثم يسلّمها إليه أو أرضًا على أن يزرعها سنةً أو دابةً على أن يركبها شهرًا أو ثوبًا على أن يلبسه أسبوعًا أو على أن يقرضه المشتري قرضًا أو على أن يهب له هبةً أو يزوج ابنته منه أو يبيع منه كذا ونحو ذلك أو اشترى ثوبًا على أن يخيطه البائع قميصًا أو حنطةً على أن يطحنها أو ثمرةً على أن يجذها أو ربطةً قائمةً على الأرض على أن يجذها أو شيئًا له حمل ومؤنة على أن يحمله البائع إلى منزله ونحو ذلك؛ فالبيع في هذا كلّه فاسد؛ لأنّ زيادة منفعة مشروطة في البيع تكون ربا؛ لأنها زيادة لايقابلها عوض في عقد البيع وهو تفسير الربا".

(كتاب البيوع، فصل في شرائط الصحة في البيوع، ج: ۵، صفحہ: ۱۶۹، ط: دار الكتب العلمية)

فقط واللہ اعلم


فتوی نمبر : 144507100965

دارالافتاء : جامعہ علوم اسلامیہ علامہ محمد یوسف بنوری ٹاؤن



تلاش

سوال پوچھیں

اگر آپ کا مطلوبہ سوال موجود نہیں تو اپنا سوال پوچھنے کے لیے نیچے کلک کریں، سوال بھیجنے کے بعد جواب کا انتظار کریں۔ سوالات کی کثرت کی وجہ سے کبھی جواب دینے میں پندرہ بیس دن کا وقت بھی لگ جاتا ہے۔

سوال پوچھیں