بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم

13 محرم 1446ھ 20 جولائی 2024 ء

دارالافتاء

 

سعید ابن مسیب رحمۃ اللہ علیہ کا اپنی بیٹی کا نکاح اپنے شاگرد سے کروانا كى تاریخی حیثیت


سوال

سعید ابن مسیب رحمۃ اللہ علیہ کا اپنی بیٹی کا نکاح اپنے شاگرد سے کروانا،اس واقعہ کو ابو نعیم اصفہانی رحمۃ اللہ علیہ نے اپنی کتاب "حلیۃ الالیاء" میں نقل کیا ہے۔کیا یہ واقعہ مستند ہے؟

جواب

مذکورہ واقعہ کو ابو نعیم الاصبہانی رحمہ اللہ نے حلیۃ الاولیاء  اور حافظ ذہبی رحمہ اللہ نے سیر اعلام النبلاء میں نقل کیا ہے۔

حلیۃ الاولیاء ميں ہے:

"حدثنا عمر بن أحمد بن عثمان، قال: ثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث، قال: ثنا أحمد بن عبد الرحمن بن وهب قال: ثنا عمي عبد الله بن وهب، عن عطاف بن خالد، عن ابن حرملة، عن ابن وهب، قال: ثنا عمي عبد الله بن وهب، عن عطاف بن خالد بن حرملة، عن ابن أبي وداعة، قال: " كنت أجالس سعيد بن المسيب ففقدني أياما فلما جئته قال: أين كنت؟ قال: توفيت أهلي فاشتغلت بها فقال: ألا أخبرتنا فشهدناها؟ قال: ثم أردت أن أقوم فقال: هل استحدثت امرأة؟ فقلت: يرحمك الله ومن يزوجني وما أملك إلا درهمين أو ثلاثة؟ فقال: أنا، فقلت: أوتفعل؟ قال: نعم، ثم حمد الله تعالى وصلى على النبي صلى الله عليه وسلم وزوجني على درهمين أو قال: ثلاثة قال: فقمت ولا أدري ما أصنع من الفرح فصرت إلى منزلي وجعلت أتفكر ممن آخذ وممن أستدين فصليت المغرب وانصرفت إلى منزلي واسترحت وكنت وحدي صائما فقدمت عشائي أفطر كان خبزا وزيتا فإذا بآت يقرع فقلت: من هذا؟ قال: سعيد قال: فتفكرت في كل إنسان اسمه سعيد إلا سعيد بن المسيب فإنه لم ير أربعين سنة إلا بين بيته والمسجد فقمت فخرجت فإذا سعيد بن المسيب فظننت أنه قد بدا له فقلت: يا أبا محمد ألا أرسلت إلي فآتيك قال: لأنت أحق أن تؤتى قال: قلت: فما تأمر؟ قال: إنك كنت رجلا عزبا فتزوجت فكرهت أن تبيت الليلة وحدك، وهذه امرأتك فإذا هي قائمة من خلفه في طوله ثم أخذها بيدها فدفعها بالباب ورد الباب فسقطت المرأة من الحياء فاستوثقت من الباب ثم قدمتها إلى القصعة التي فيها الزيت والخبز فوضعتها في ظل السراج لكي لا تراه ثم صعدت إلى السطح فرميت الجيران فجاءوني فقالوا: ما شأنك؟ قلت: ويحكم زوجني سعيد بن المسيب ابنته اليوم وقد جاء بها على غفلة فقالوا: سعيد بن المسيب زوجك؟ قلت: نعم وها هي في الدار قال: فنزلوا هم إليها وبلغ أمي فجاءت وقالت: وجهي من وجهك حرام إن مسستها قبل أن أصلحها إلى ثلاثة أيام قال: فأقمت ثلاثة أيام ثم دخلت بها فإذا هي من أجمل الناس وإذا هي من أحفظ الناس لكتاب الله وأعلمهم بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأعرفهم بحق الزوج قال: فمكثت شهرا لا يأتيني سعيد ولا آتيه فلما كان قرب الشهر أتيت سعيدا وهو في حلقته فسلمت عليه فرد علي السلام ولم يكلمني حتى تقوض أهل المجلس فلما لم يبق غيري قال: ما حال ذلك الإنسان؟ قلت: خيرا يا أبا محمد على ما يحب الصديق ويكره العدو قال: إن رابك شيء فالعصا فانصرفت إلى منزلي فوجه إلي بعشرين ألف درهم "

(حلية الأولياء وطبقات الأصفياء، ج: 2، ص: 167-168، ط: دار الكتب العلمية بيروت)

مذکورہ واقعہ کو نقل کرنے کے بعد حافظ ذہبی رحمہ اللہ فرماتے ہیں کہ اس واقعہ کے ایک راوی "احمد بن عبد الرحمن بن وہب" ضعیف ہیں، لیکن اس کے باوجود امام مسلم رحمہ اللہ نے ان سے اپنی کتاب میں روایت نقل کی ہے۔

چناچہ وہ لکھتے ہیں:

"تفرد بالحكاية: أحمد بن عبد الرحمن بن وهب. وعلى ضعفه قد احتج به مسلم."

(سير أعلام النبلاء، الطبقة الأولى: الصحابة وكبار التابعين، ج: 5، ص: 133، ط: دار الحديث القاهرة)

اسي طرح دیگر ائمہ جن میں امام ابو حاتم، محمد بن عبد اللہ بن الحکم اور عبد الملک بن شعیب بن لیث نے بھی مذکورہ راوی کو معتبر قرار دیا ہے۔

تہذیب الکمال میں ہے:

"قال عبد الرحمن بن أبي حاتم: سألت محمد بن عبد الله بن عبد الحكم عنه، فقال: ثقة، ما رأينا إلا خيرا. قلت: سمع من عمه؟ قال: إي والله. وقال أيضا: سمعت أبي يقول: سمعت عبد الملك بن شعيب بن الليث يقول: أبو عبيد الله بن أخي ابن وهب ثقة...وقال: سمعت أبي يقول: كتبنا عنه وأمره مستقيم، ثم خلط بعد، ثم جاءني خبره أنه رجع عن التخليط. قال: وسئل أبي عنه بعد ذلك فقال: كان صدوقا."

(تهذيب الكمال في أسماء الرجال، باب الألف، من اسمه أحمد، ج: 1، ص: 388، ط: مؤسسة الرسالة بيروت)

مذكوره تفصيل سے یہ بات ثابت ہوتے ہےکہ راوی احمد بن عبد الرحمن بن وہب قابل اعتبار ہیں، اور ان سے منقول واقعہ بھی ثابت شدہ ہے۔چونکہ یہ تاریخی واقعہ ہے، لہذا راوی کے ضعیف ہونے کے باجود اسے قبول کیا جاسکتا ہے، اور اس میں ان شرائط کی رعایت رکھنا ضروری نہیں جو کسی حدیث اور روایت میں راوی کے لیے ضروری ہوتی ہیں۔

فقط واللہ اعلم


فتوی نمبر : 144504100555

دارالافتاء : جامعہ علوم اسلامیہ علامہ محمد یوسف بنوری ٹاؤن



تلاش

سوال پوچھیں

اگر آپ کا مطلوبہ سوال موجود نہیں تو اپنا سوال پوچھنے کے لیے نیچے کلک کریں، سوال بھیجنے کے بعد جواب کا انتظار کریں۔ سوالات کی کثرت کی وجہ سے کبھی جواب دینے میں پندرہ بیس دن کا وقت بھی لگ جاتا ہے۔

سوال پوچھیں