بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم

18 ذو القعدة 1445ھ 27 مئی 2024 ء

دارالافتاء

 

قرض سے خلاصی کا وظیفہ نیز خودکشی کا حکم


سوال

میں بہت پریشان ہوں، میرے اوپر بہت زیادہ  قرض ہے ،جو 6 لاکھ تک ہے ، اب مجھے قرض دار بہت زیادہ  پریشان کر رہا ہے، یہ رقم  بھی میں دے نہیں سکتا، کیو ں کہ میرا ابھی کوئی کام بھی نہیں  ہے، بس دل یہ کرتا ہے  اپنے آپ کو ماردو!  آپ میری راہ نمائی فرمادیں کہ میں کیا کرو؟

جواب

واضح رہے کہ خودکشی کرنا شرعًا حرام ہے، اور اگر کوئی  شخص خودکشی کرے تو وہ   تاقیامت عذاب میں مبتلا رہے گا، لہذا سائل چاہیےخودکشی کے خیالات دل و دماغ میں لانے کے  بجاۓ  کسی کام کو تلاش کرکے  اپنا قرضہ اتار نے کی کوشش کرے اور ساتھ ساتھ درج ذیل وظائف کا اہتمام کرے ، اللہ تعالی سے امید ہے کہ سائل کا تمام قرضہ  بہت جلداترجاۓ گا۔

الف:روزانہ مغرب یا عشاء کے بعد سورہ واقعہ پڑھا کریں۔

ب:یہ دعا روزانہ 21 بار پڑھیں : ' اَللّٰهُمَّ اكْفِنِيْ بِحَلَالِكَ عَنْ حَرَامِكَ وَأَغْنِنی بِفَضْلِكَ عَمَّنْ سِوَاكَ.'

ج:ہر نماز کے بعد یہ دعا پڑھیں:"اَللّٰهُمَّ إِنِّيْ أَعُوْذُبِكَ مِنَ الْهَمِّ وَالْحَزَنِ، وَأَعُوْذُبِكَ مِنَ الْعَجْزِ وَالْكَسْلِ، وَأَعُوْذُبِكَ مِنْ غَلَبَةِ الدَّيْنِ وَقَهْرِ الرِّجَالِ."

مشكاۃ المصابیح میں ہے:

"وعن ابن مسعود قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «‌من ‌قرأ ‌سورة ‌الواقعة في كل ليلة لم تصبه فاقة أبدا» . وكان ابن مسعود يأمر بناته يقرأن بها في كل ليلة. رواه البيهقي في شعب الإيمان."

(‌‌كتاب فضائل القرآن،‌‌الفصل الثالث، 668/1، ط:المكتب الإسلامي - بيروت)

سنن نسائی میں ہے:

"أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال: أنبأنا جرير، عن محمد بن إسحاق ، عن عمرو بن أبي عمرو، عن أنس بن مالك قال: «كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم دعوات لا يدعهن: اللهم إني أعوذ بك من الهم، والحزن، والعجز، والكسل، والبخل، والجبن، ‌والدين، ‌وغلبة ‌الرجال»."

(كتاب الاستعاذة،الاستعاذة من الهم،257/8، ط:المكتبة التجارية الكبرى بالقاهرة)

سنن ترمذی میں ہے:

"حدثنا عبد الله بن عبد الرحمن قال: أخبرنا يحيى بن حسان قال: حدثنا أبو معاوية، عن عبد الرحمن بن إسحاق، عن سيار، عن أبي وائل، عن علي، أن مكاتبا جاءه فقال: إني قد عجزت عن مكاتبتي فأعني، قال: ألا أعلمك كلمات علمنيهن رسول الله صلى الله عليه وسلم لو كان عليك مثل جبل صير دينا أداه الله عنك، قال: " قل: اللهم اكفني ‌بحلالك ‌عن ‌حرامك، وأغنني بفضلك عمن سواك."

(‌‌أبواب الدعوات عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، 526/5، ط:دار الغرب الإسلامي - بيروت)

مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح میں ہے:

"عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " «من تردى من جبل فقتل نفسه ; فهو في نار جهنم يتردى فيها خالدا مخلدا فيها أبدا، ومن تحسى سما فقتل نفسه ; فسمه في يده يتحساه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا، ومن قتل نفسه بحديدة، فحديدته في يده يتوجأ بها في بطنه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا» ". متفق عليه.

قال الطيبي رحمه الله: والظاهر أن المراد من هؤلاء الذين فعلوا ذلك مستحلين له وإن أريد منه العموم، فالمراد من الخلود والتأبيد المكث الطويل المشترك بين دوام الانقطاع له، واستمرار مديد ينقطع بعد حين بعيد لاستعمالهما في المعنيين، فيقال: وقف وقفا مخلدا مخلدا مؤبدا، وأدخل فلان حبس الأبد، والاشتراك والمجاز خلاف الأصل فيجب جعلهما للقدر المشترك بينهما للتوفيق بينه وبين ما ذكرنا من الدلائل."

(كتاب القصاص،رقم الحديث:3453، ج:6، ص:2262، ط:دارالفكر) 

فقط والله اعلم


فتوی نمبر : 144508100746

دارالافتاء : جامعہ علوم اسلامیہ علامہ محمد یوسف بنوری ٹاؤن



تلاش

سوال پوچھیں

اگر آپ کا مطلوبہ سوال موجود نہیں تو اپنا سوال پوچھنے کے لیے نیچے کلک کریں، سوال بھیجنے کے بعد جواب کا انتظار کریں۔ سوالات کی کثرت کی وجہ سے کبھی جواب دینے میں پندرہ بیس دن کا وقت بھی لگ جاتا ہے۔

سوال پوچھیں