بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم

14 شوال 1445ھ 23 اپریل 2024 ء

دارالافتاء

 

کئی سالوں کی زکاۃ ادا کرنے کا طریقہ


سوال

30 سالوں کی زکوۃ کا حساب لگانے کا صحیح سنت طریقہ کیا ہے؟

جواب

واضح رہے کہ جب کوئی شخص نصاب کے بقدر مال کا مالک بن جائے تو جب تک  وہ صاحب نصاب رہے  تب تک اس پر ہر سال ،تمام اموال  زکوۃ میں سے چالیسواں  حصہ (ڈھائی فیصد) زکوۃ ادا کرنا  لازم ہوتا ہے۔لہذا اگر کسی  نے صاحب نصاب  بننے کے بعد کئی سال تک زکوۃ ادا نہ    کی ہو ،تو اس پر گزشتہ تمام سالوں کی  زکوۃ  موجودہ مارکیٹ کی قیمت  کے اعتبار سے  ادا کرنا لازم وضروری ہے۔

 لہذا صورتِ مسئولہ میں 30 سالوں کی  زكات  کی  ادائيگي كا  طریقہ یہ ہے کہ جس وقت زکوۃ ادا  کرنی ہو، اس وقت سونے اور چاندی کی  موجودہ  مارکیٹ  کی قیمت کے اعتبار سے  گذشتہ سالوں کی زکوۃ ادا کی جائے ،اس طرح کہ  پوری مالیت معلوم کرنے کے بعد سب سے پہلے ،پہلے سال   کی   ڈھائی  فیصد زکوۃ نکالے،پھر اس طرح دوسرے سال کی   زکوۃ نکالتے وقت  کل  مالیت سےسابقہ سال کی زکوۃ  کی رقم منہا(منفی)       کی  جائے ،اور پھر بقایا سے ڈھائی فیصد نکالے،اس  طریقہ پر  گذشتہ تمام سالوں کی زکوۃ اد كرے، اسی طرح گذشتہ تمام سالوں کی زکوۃ نکالتے نکالتے جب سونا ،چاندی   اور نقدی کی مجموعی مالیت، مقدار نصاب (ساڑھے باون تولہ چاندی کی قیمت)سے کم ہوجائے،تو اس کے بعد کے سالوں کی زکوۃ  نکالنا لازم نہیں ہے۔ 

   فتاویٰ شامی میں ہے:

"(هي) لغة الطهارة والنماء، وشرعا (تمليك) خرج الإباحة، فلو أطعم يتيما ناويا الزكاة لا يجزيه إلا إذا دفع إليه المطعوم كما لو كساه بشرط أن يعقل القبض إلا إذا حكم عليه بنفقتهم (جزء مال) خرج المنفعة، فلو أسكن فقيرا داره سنة ناويا لا يجزيه (عينه الشارع) وهو ربع عشر نصاب حولي خرج النافلة والفطرة (من مسلم فقير) ولو معتوها (غير هاشمي ولا مولاه) أي معتقه، وهذا معنى قول الكنز تمليك المال: أي المعهود إخراجه شرعا (مع قطع المنفعة عن المملك من كل وجه) فلا يدفع لأصله وفرعه (لله تعالى) بيان لاشتراط النية".

(كتاب الزكوة ،ج:2، ص:256، ط:سعيد)

وفيه ايضا:

"(وسببه) أي سبب افتراضها (ملك نصاب حولي) نسبة للحول لحولانه عليه (تام) (فارغ عن دين له مطالب من جهة العباد) ... قوله: لحولانه عليه) أي لأن حولان الحول على النصاب شرط لكونه سببا، وهذا علة للنسبة".

(كتاب الزكوة، ج:2، ص؛295، ط:سعيد)

وفيه ايضا:

‌‌"باب زكاة المال أل فيه للمعهود في حديث «هاتوا ربع عشر أموالكم» فإن المراد به غير السائمة لأن زكاتها غير مقدرة به. (نصاب الذهب عشرون مثقالا والفضة مائتا درهم كل عشرة) دراهم (وزن سبعة مثاقيل)".

(كتاب الزكوة، باب زكاة المال، ج:2، ص:295، ط:سعيد)

المبسوط للشیبانیمیں ہے:

"قلت فإذا ‌أخذها بعد سنين قال يزكيها للسنة الأولى خمسا وعشرين درهما فهذه زكاة الألف ويزكي السنة الثانية ألفا غير خمسة وعشرين،قلت فإن توالت عليه سنون زكى لأول سنة ألفا كاملا ثم ينقص في كل سنة تلك الزكاة التي زكى أبدا كذلك حتى تنقض من مائتي درهم قال نعم وليس في أقل من مائتي درهم زكاة ولا صدقة".

(كتاب الزكوة،باب زكوة المال،ج:2، ص:82، ط:ادارة القرآن )

   بدائع الصنائع  میں ہے:

"وأما وجوب الزكاة فمتعلق بالنصاب إذ الواجب جزء من النصاب، واستحقاق جزء من النصاب يوجب النصاب إذ المستحق كالمصروف … وبيان ذلك أنه إذا كان لرجل مائتا درهم أو عشرين مثقال ذهب فلم يؤد زكاته سنتين يزكي السنة الأولى، وليس عليه للسنة الثانية شيء عند أصحابنا الثلاثة، وعند زفر يؤدي زكاة سنتين، وكذا هذا في مال التجارة، وكذا في السوائم إذا كان له خمس من الإبل السائمة مضى عليها سنتان ولم يؤد زكاتها أنه يؤدي زكاة السنة الأولى وذلك شاة ولا شيء عليه للسنة الثانية، ولو كانت عشراً وحال عليها حولان يجب للسنة الأولى شاتان وللثانية شاة، ولو كانت الإبل خمساً وعشرين يجب للسنة الأولى بنت مخاض وللسنة الثانية أربع شياه. ولو كان له ثلاثون من البقر السوائم يجب للسنة الأولى تبيع أو تبيعة ولا شيء للسنة الثانية وإن كانت أربعين يجب للسنة الأولى مسنة وللثانية تبيع أو تبيعة". 

(کتاب الزکاۃ،ج:2، ص:7، ط: سعید)

وفيه ایضا:

"وإنما له ولاية النقل إلى القيمة يوم الأداء فيعتبر قيمتها يوم الأداء، والصحيح أن هذا مذهب جميع أصحابنا".

( كتاب الزکوۃ، ج:2، ص:22، ط:سعید)

فقط والله أعلم


فتوی نمبر : 144507101151

دارالافتاء : جامعہ علوم اسلامیہ علامہ محمد یوسف بنوری ٹاؤن



تلاش

سوال پوچھیں

اگر آپ کا مطلوبہ سوال موجود نہیں تو اپنا سوال پوچھنے کے لیے نیچے کلک کریں، سوال بھیجنے کے بعد جواب کا انتظار کریں۔ سوالات کی کثرت کی وجہ سے کبھی جواب دینے میں پندرہ بیس دن کا وقت بھی لگ جاتا ہے۔

سوال پوچھیں