بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم

18 ذو القعدة 1445ھ 27 مئی 2024 ء

دارالافتاء

 

دنیا کو بنے ہوئے کتنے سال ہو گئے ہیں؟


سوال

اللہ تعالی نے اس دنیا کو کتنے سال پہلے بنایا؟ قرآن و حدیث میں اس بارے میں کوئی صراحت موجود ہے؟ کیا کسی بھی معتبر تفسیر میں اس بات کا ذکر ہے کہ اللہ تعالی اس دنیا کو 26 ہزار سال پہلے پیدا کیا ہے؟ کیا علامہ انور شاہ کشمیری رحمۃ اللہ علیہ نے اس بارے میں کہیں پر لکھا ہے؟

جواب

قرآنِ مجید کی کسی آیت نیز حدیث یا تاریخ کی کسی بھی مستند کتاب میں دنیا کی ابتدا کی تاریخ اور تخلیق  سے اب تک کی مدت کا ذکر نہیں  ملا۔

البتہ علامہ انور شاہ کشمیری رحمہ اللہ تعالی نے  "فیض الباری"  میں حضرت  عبد اللہ  بن عباس رضی اللہ تعالی عنہما  کی روایت نقل کی ہے  جس میں  ہے کہ دنیا کی عمر سات  ہزار   سال  ہے، اور پھر فرمایا:  یہ بھی صحیح نہیں  ہے، اور "العرف الشذی" میں فرمایا کہ  شاید یہ روایت  اسرائیلیات  سے منقول ہے۔ نیز "فیض الباری" اور  "العرف الشذی" میں سلف کے حوالے سے یہ قول بھی نقل کیا ہے کہ دنیا کی مجموعی عمر پچاس ہزار سال ہے، جس کی طرف قرآنِ مجید کی آیت {في يوم كان مقداره خمسين ألف ‌سنة}میں اشارہ ہے، پھر فرمایا کہ ابن جریر نے اس حوالے سے حساب بھی  پیش کیا ہے، تاہم اب  یہ ثابت ہوگیا ہے کہ یہ سب  خطا  ہے۔

فيض الباري على صحيح البخاري للكشميري میں ہے:

"4936 - قوله: (بعثت أنا، والساعة كهاتين) واعلم أنه روي عن ابن عباس أن عمر ‌الدنيا سبعة آلاف ‌سنة، وهو موقوف، والمرفوع عنه معلول، وقد مضت منها ستة آلاف من زمن آدم عليه الصلاة والسلام إلى زمن نبينا صلى الله عليه وسلم ثم قد مضت ألف ‌سنة وشيء بعده صلى الله عليه وسلم فينبغي أن تقوم القيامة بهذا الحساب، لأنه لايبقى من عمرها إلا ألف.

قلت: إن الألف الذي هو مدتنا من ذلك الحساب: هو ما يبقى فيه الإسلام عزيزا، ويعيش فيه أهله رغيدا، لا أنه ليس لنا إلا ذلك. وثبت من التاريخ أنه لم يزل أمر أهل الإسلام بعد الألف إلا في ذل وتشتت. ويؤيده ما عند أبي داود: أن أمته صلى الله عليه وسلم لا تعجز عن نصف يوم … إلخ. وفيه زيادة: فإن قام لهم أمرهم بعده يتم يوما، إلا أن الحافظ حكم عليه بالوضع، ورأيت في «جامع الثوري»، أو «ابن عيينة» أن المشهور في السلف مجموع عمر ‌الدنيا كان خمسين ألف ‌سنة، وإليه «يومىء القرآن في قوله:{في يوم كان مقداره خمسين ألف ‌سنة}، وذلك لأن ‌الدنيا تعاد في المحشر عندي من أولها إلى آخرها، وهذا عندي مجموع عمرها، مع ما مر منه قبل آدم عليه الصلاة والسلام أيضا. والذي في أثر ابن عباس هو لما بعد آدم عليه الصلاة والسلام فقط، وقد ذكر ابن جرير لذلك حسابا، وثبت اليوم أنه خطأ كله".

(كتاب تفسير القرآن، سورة عبس، ج:5، ص:444، الرقم:4936، ط:دار الكتب العلمية بيروت لبنان)

العرف الشذي للكشميريمیں ہے:

"وفي الفتح عن تفسير ابن عيينة أن السلف كانوا يقولون: إن عمر الدنيا خمسون ألف سنة، وعندي هذا النقل أعلى مما يروى عن ابن عباس أن عمر الدنيا سبعة آلاف سنة ولكنه مختلف فيه في الوقف والرفع كما قال السيوطي في اللآلئ المصنوعة، وحكم عليها ابن الجوزي بالوضع وذكر السيوطي بأسانيد قوية، بعض قوة ولعل رواية ابن عباس موقوفة ولعله أخذ من كتب العهد العتيق أن عمر الدنيا سبعة آلاف سنة."

(‌‌كتاب الزّهد، باب ما جاء أن فقراء المهاجرين يدخلون الجنة قبل أغنيائهم، ج:4، ص:30، الرقم:2350، ط:دار التراث العربي بيروت، لبنان)

اللآلئ المصنوعة في الأحاديث الموضوعة میں ہے:

"عند ابن أبي حاتم في التفسير عن ابن عباس قال: الدنيا جمعة من جمع الآخرة سبعة آلاف سنة وروى ابن أبي الدنيا في ذم الأمل عن سعيد بن جبير قال: إنما الدنيا جمعة من جمع الآخرة وورد بذلك آثار أخر سقتها في كتاب كشف الغمة عن مجاوزة هذه الأمة والله أعلم."

(‌‌كتاب البعث،ج:2،ص:369،ط:دار الكتب العلمية بيروت)

الموضوعات الكبرى (الملا على القاري) میں ہے:

"204 - حديث الدنيا ساعة فاجعلها طاعة لا أصل لمبناه لكن يصح معناه من قوله تعالى {كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة من نهار} وهو لا ينافي ما ثبت من أن ‌عمر ‌الدنيا سبعة آلاف سنة فإن ما مضى فكأنه في ساعة انقضى."

(ص:199، الرقم:203، ط:دار الأمانة)

فقط واللہ اعلم


فتوی نمبر : 144501102532

دارالافتاء : جامعہ علوم اسلامیہ علامہ محمد یوسف بنوری ٹاؤن



تلاش

سوال پوچھیں

اگر آپ کا مطلوبہ سوال موجود نہیں تو اپنا سوال پوچھنے کے لیے نیچے کلک کریں، سوال بھیجنے کے بعد جواب کا انتظار کریں۔ سوالات کی کثرت کی وجہ سے کبھی جواب دینے میں پندرہ بیس دن کا وقت بھی لگ جاتا ہے۔

سوال پوچھیں