بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم

5 ذو الحجة 1445ھ 12 جون 2024 ء

دارالافتاء

 

انصار کے جھنڈے کا رنگ کیسا تھا؟


سوال

میرا سوال تھا کہ محمد ﷺ سے قبل اور بعد میں قریش قبیلہ کا جھنڈا سفید اور عقاب کا نشان بنا ہوا تھا۔ انصار کے جھنڈے کا رنگ کیسا تھا؟

جواب

انصار کو بعض غزوات میں نبی کریم صلی اللہ علیہ وسلم نے سبز اور سرخ رنگ کے جھنڈے دیے تھے۔اور بعض کتب میں زرد رنگ بھی ذکر آیا ہے۔

واضح رہے کہ قریش کے  جھنڈے کا نام عقاب تھا، آپ علیہ الصلاۃ والسلام  کے جھنڈے کو بھی عقاب کہا جاتا تھا، لیکن عقاب نام اس لئے رکھا گیا تھا  کہ وہ سیاہ رنگ کا  تھا،اگر چہ وہ خالص سیاہ نہیں تھا، ا س میں کچھ سفیدی بھی تھی،   لیکن  دور سے سیاہ دکھائے دیتا تھا۔اس لئے سائل کا یہ کہناکہ  قریش کا جھنڈا  اسلام سے پہلے اور اسلام کے بعد بھی سفید تھا اور اس پر عقاب  کا نشان بنا ہوا تھا،  درست نہیں۔

امتاع الاسماع میں ہے:

"ووضع الألوية والرايات في أهلها. فحمل رايات المهاجرين: عليّ وسعد بن أبي وقّاص، وعمر بن الخطاب رضي اللَّه عنهم، وحمل رايات الأنصار الحباب بن المنذر، وقيل كان لواء الخزرج الأكبر مع سعد بن عبادة، ولواء الأوس مع أسيد بن حضير. وفي كل بطن لواء أو راية. وكانت رايات المهاجرين سودا وألويتهم بيضاء، ورايات الأنصار خضرا وحمرا، وكانت في قبائل العرب رايات، وبقيت سليم كما هي في مقدمة الخيل، وعليهم خالد بن الوليد."

(إمتاع الأسماع بما للنبي من الأحوال والأموال والحفدة والمتاع للمقريزي (المتوفى: 845هـ): غزوة حنين «هوازن»، تعبئة المسلمين  (2/ 12)، ط. دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعةالأولى: 1420 هـ = 1999)

وأخرج الطبراني في الكبير  في (20/ 347) برقم (814)، ط. مكتبة العلوم والحكم - الموصل،الطبعة الثانية  1404 = 1983):

"(عن) هود العصري قال: سمعت جدي مزيدة العبدي يقول:  إن النبي صلى الله عليه و سلم عقد رايات الانصار فجعلهن صفرا ".

العقد الفرید میں ہے:

"قال أبو المذر هشام بن محمد بن السائب الكلبي: تسمية من انتهى إليه الشرف من قريش في الجاهلية فوصله بالإسلام، عشرة رهط من عشرة أبطن، وهم: هاشم، وأمية، ونوفل، وعبد الدار، وأسد، وتيم، ومخزوم، وعدي، وجمح، وسهم. فكان من هاشم: العباس بن عبد المطلب، يسقي الحجيج في الجاهلية، وبقي له ذلك في الإسلام.

ومن بني أمية: أبو سفيان بن حرب، كانت عنده العقاب راية قريش، وإذا كانت عند رجل أخرجها إذا حميت الحرب، فإذا اجتمعت قريش على أحد أعطوه العقاب، وإن لم يجتمعوا على أحد رأسوا صاحبها فقدّموه".

(العقد الفريد: نسب قريش (3/ 267)، ط.  دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة الأولى:1404 هـ)

المفصل فی تاریخ العرب قبل الاسلام میں ہے:

"وكانت لقريش راية يحتفظون بها ويحاربون تحتها تسمى "العقاب"، وهي راية قريش، وإذا كانت عند رجل أخرجها إذا حميت الحرب، فإذا اجتمعت قريش على أحد، أعطوه العقاب، وإن لم يجتمعوا على أحد أخذها صاحبها فقدموه".

(المفصل في تاريخ العرب قبل الإسلام : المحاربون (10/ 107)، ط. دار الساقي، الطبعة: الرابعة 1422هـ/ 2001م)

التیسیر بشرح الجامع الصغیر للمناوي: میں ہے:

"( كان رايته) تسمى العقاب، وكانت (سوداء) أي: غالب لونها أسود بحيث ترى من بعيد سوداء، لا أن لونها أسود خالص، (ولواءه أبيض) قال ابن القيم: وربما جعل فيه السواد، والراية: العلم الكبير، واللواء: العلم الصغير".

(التیسیر بشرح الجامع الصغیر للمناوي: باب كان (2/ 260)، ط. مكتبة الإمام الشافعي - الرياض ، الطبعة: الثالثة، 1408هـ =1988م)

بذل المجہود فی حل سنن ابی داود میں ہے:

"(قال) يونس بن عبيد: (بعثني محمد بن القاسم إلى البراء بن عازب يسأله عن راية رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ما كانت؟) أي: يسأل عن لونها وكيفيتها، ومن أي ثوب كانت؟ (فقال) البراء بن عازب: (كانت) رايته (سوداء) أي: ما غالب لونه سواد، (مربعة من نمرة) بفتح فكسر، وهي بردة من صوف، يلبسها الأعراب، فيها تخطيط من سواد وبياض، ولذلك سميت نمرة تشبيها بالنمر".

(بذل المجهود في حل سنن أبي داود: باب في  الرايات (9/ 174)، ط.  مركز الشيخ أبي الحسن الندوي للبحوث والدراسات الإسلامية، الهند، الطبعة الأولى: 1427 هـ = 2006 م)

فقط والله اعلم


فتوی نمبر : 144407100571

دارالافتاء : جامعہ علوم اسلامیہ علامہ محمد یوسف بنوری ٹاؤن



تلاش

سوال پوچھیں

اگر آپ کا مطلوبہ سوال موجود نہیں تو اپنا سوال پوچھنے کے لیے نیچے کلک کریں، سوال بھیجنے کے بعد جواب کا انتظار کریں۔ سوالات کی کثرت کی وجہ سے کبھی جواب دینے میں پندرہ بیس دن کا وقت بھی لگ جاتا ہے۔

سوال پوچھیں