بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم

9 ذو الحجة 1445ھ 16 جون 2024 ء

دارالافتاء

 

عنبر فاریہ نام رکھنا


سوال

میری بھانجی کا نام عنبر فاریہ ہے ،میں اب تذبذب کا شکار ہو گیا ہوں، لوگوں سے مختلف النوع معانی سن کر، اب مجھے تسلی بخش جواب چاہیے۔

جواب

”عنبر فاریہ“ دو کلمات کا مجموعہ ہے: 1۔ عنبر، 2۔ فاریہ

عربی زبان میں”عنبر“ کے معنی مختلف آتے ہیں، ان معانی میں سے مشہور معنی ایک قسم کی خوشبو اور عطر ہے، دیگر معانی یہ ہیں : زعفران، ایک قسم کی بڑی مچھلی، ڈھال جو عنبر مچھلی کی کھال سے بنائی جاتی ہے، ایک ٹھوس مادہ جو باریک پسینے کے بعد مہکتا ہے یا آگ میں ڈالنے سے خوشبو نکلتی ہے، سمندری جانور کے پیٹ سے بطورِ فضلہ خارج ہوتا ہے، گودام، کارخانہ اور سپاہیوں کی بارک وغیرہ۔

”فاریہ“   ”فری“ سے مشتق ہے جس کے بھی مختلف معانی ملتے ہیں ،بعض اچھے ہیں اور اکثر نامناسب، مثلاً: ریزہ ریزہ اور چورہ کرنے والی، توشہ دان بنانے والی، جھوٹی بات گھڑنے والی، تہمت لگانے والی، زمین پر چلنے والی، گزرنے والی، حیران عورت وغیرہ ؛ اس لیے یہ نام رکھنا مناسب نہیں ہے،  اس نا م کے بجائے  "فارحہ"  (خوش رہنے والی) رکھا جا سکتا ہے۔

لہٰذا صورتِ مسئولہ میں سائل اپنی بھانجی کے لیے دوکلمات کے مجموعے سے نام رکھنا چاہتے ہیں تو ”عنبر فاریہ“ کے بجائے ”عنبر فارحہ“ رکھ دیں۔

البتہ بہتر یہ ہے کہ صحابیات رضی اللہ عنہن  اور نیک خواتین مثلاً :فاطمۃ الزہراء، عائشہ ، اُمِّ سُلَیم ، مریم بتول وغیرہ جیسے ناموں  میں سے کسی کے نام پر نام رکھ دیں، ہمارے ویب سائٹ میں ہماری ویب سائٹ کے سرور ورق پر اسلامی ناموں کے سیکشن میں حروف تہجی کی ترتیب سے لڑکوں اور لڑکیوں کے منتخب نام موجود ہیں، جنس اور حرف کا منتخب کرکے نام کا انتخاب کرسکتے ہیں۔ 

نیچے  لنک میں ملاحظہ فرمائیں!

https://www.banuri.edu.pk/islamic-name

المعجم الوسيط میں ہے:

"( العنبر)مادة صلبة لا طعم لها ولا ريح إلا إذا سحقت أو أحرقت يقال إنه روث دابة بحرية وحيوان ثديي بحري من الفصيلة القبطية ورتبة الحيتان يفرز مادة العنبر وبناء رحب يتخذ للخزن أو العمل ومأوى للجنود أو المرضى ( معرب أنبر ) ( ج ) عنابر"

(باب العین: ج:2، ص:630، ط: دار الدعوة)

تاج العروس میں ہے:

" العنبر من الطيب معروف ، وبه سمى الرجل ، وجمعه ابن جنى على عنابر . قال ابن سيده : فلا أدري ، أحفظ ذلك أم قاله ليرينا النون متحركة وإن لم يسمع عنابر . وفي نسخة شيخنا : العنبر كجعفر . قال قضية ذكره ترجمة وحده أن النون فيه أصلية ، ووزنه فعلل ، ولذلك وزنه بجعفر ، والأكثر أن نونه زائدة ، وهو الذي يقتضيه الصحاح ، وصرح به الفيومي فقال في المصباح : العنبر فنعل : طيب معروف . وقد وقع فيه اختلاف كثير . فقيل : هو روث دابة بحرية ، ومثله في التوشيح ،قال : العنبر سمكة كبيرة ، والمشموم رجيعها ، قيل : يوجد في بطنها . أو هو نبع عين فيه ، أي في البحر ، يكون جماجم ، أكبرها وزن ألف مثقال ، قاله صاحب المنهاج . وقال ابن سعيد : تكلموا في أصل العنبر ، فذكر بعضهم أنه عيون تنبع في قعر البحر يصير منها ما تبلعه الدواب وتقذفه ، ومنهم من قال : إنه نبات في قعر البحر قاله الحجاري ، ونقله المقري في نفح الطيب . وقيل : الأصح أنه شمع عسل ببلاد الهند يجمد وينزل البحر ، ومرعى نحله من الزهور الطيبة يكتسب طيبه منها ، وليس نباتا ولا روث دابة بحرية ، أجوده الأبيض وما قارب البياض ، ولا رغبة في أسوده . وقال الزمخشري : العنبر يأتي طفاوة على الماء لا يدري أحد معدنه ، يقذفه البحر إلى البر ، فلا يأكل منه شئ إلا مات ، ولا ينقره طائر إلا بقي منقاره فيه ، ولا يقع عليه إلا نصلت أظفاره ، والبحريون والعطارون ربما وجدوا فيه المناقير ، والظفر .قال : وسمعت ناسا من أهل مكة يقولون : هو صفع ثور في بحر الهند . وقيل : هو زبد من بحر سرنديب ، وأجوده الأشهب ثم الأزرق ، وأدونه الأسود . وفي الحديث : سئل ابن عباس عن زكاة العنبر ، فقال : إنما هو شئ يدسره البحر . أي يدفعه . وقال صاحب المنهاج : وكثيرا ما يوجد في أجواف السمك التي تأءكله وتموت ، ويوجد فيه سهوكة . . وقال ابن سينا : المشموم يخرج من الشجر ، وإنما يوجد في أجواف السمك الذي تبتلعه . ونقله الماوردي عن الشافعي قال : سمعت من يقول : رأيت العنبر نابتا في البحر ملتويا مثل عنق الشاة ، وفي البحر دابة تأكله ، وهو سم لها فيقتلها ، فيقذفها الهداية ، لأن بني العنبر أهدى قوم وهم قبيلة من بني تميم . وعنيبرة ، بالتصغير : اسم ، . قال ابن سيده : وحكى سيبويه عمبر بالميم على البدل ، فلا أدري أي عنبر عنى : آلعلم أم أحد هذه الأجناس وعندي أنها في جميعه مقولة . وعنبر بن فلان المروزي ، عن الحسين بن واقد . وعنبر بن محمد العاقولي ، عن مسلم بن إبراهيم ، وعنبر بن يزيد البخاري ، عن محمد بن سلام . والعنبري : شراب يتخذ بالعنبر . ومرج عنبر : قرية بمصر."

(باب "ع م ج ر": ج:13، ص:147، ط: دار الهدایة)

معجم اللغة العربية المعاصرة" میں ہے:

"فرَى الشَّيءَ:1 - شقَّه وقطَعه "فرَى بطن الشاة".2 - فتّته، قطّعه قطعًا صغيرة "فرَى اللحمَ/ البصلَ".• فرَى القولَ: اختلقه، كذب .

 ف ر ي :افتراء [مفرد]: ج افتراءات (لغير المصدر) :1 - مصدر افترى.2 - اتّهام كاذب "تبرَّأ من افتراء- لم يكن ما قالوه سوى افتراءات" .......فَرِيّ [مفرد]: ج أفرياءُ:1 - شخص مُختلِق كاذب "لم يصدقه أحدٌ لأنه فَرِيّ".2 - أمرٌ مُختلَق مصنوع "أتى بشيء فَرِيّ- {لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا} ".3 - أمر عجيب، عظيم، محيِّر " {قَالُوا يَامَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا} " ° فلانٌ يفري الفَرِيّ: يأتي بالعجب في عمله.من الجيزة ."

تاج العروس ميں ہے:

" فرى : ( ي ( !فراه ،!يفريه ) فريا : ( شقه ) شقا ( فاسدا ، أو صالحا ، كفراه ) ، بالتشديد ، ( وأفراه ) .  ( وفي الصحاح : *!فريت الشيء *!أفريه *!فريا : قطعته لأصلحه .  وفي المحكم : فرى الشيء فريا *!وفراه : شقه وأفسده .  وقال الأزهري : *!الإفراء هو التشقيق على وجه الفساد .   وقال الأصمعي : *!أفرى الجلد مزقه وخرقه وأفسده يفريه *!إفراء .   وفي الأساس : يقال قد *!أفريت وما *!فريت ، أي أفسدت وما أصلحت .  ومثل هذا نقله الجوهري أيضا عن الكسائي ؛ وكأن المصنف جمع بين القولين .  ولكن قال ابن سيده : والمتقنون من أئمة اللغة يقولون : فرى للإفساد ، وأفرى للإصلاح ، ومعناهما الشق ؛ وقول الشاعر :  ولأنت تفري ما خلقت وبعض القوم يخلق ثم لا *!يفري معناه : تنفذ ما تعزم عليه وتقدره ، وهو مثل .   ( و ) *!فرى ( الكذب : اختلقه ) ؛ ) عن الليث ، ( *!كافتراه ) . ( وفي الصحاح : فرى فلان كذبا : خلقه ، *!وافتراه اختلقه . وقال الراغب : استعمل *!الافتراء في القرآن في الكذب وللظلم والشرك نحو قوله تعالى : { ومن يشرك بالله فقد *!افترى إثما عظيما } ، { انظر كيف *!يفترون على الله الكذب } ، { ومن أظلم ممن افترى على الله الكذب } .  ( و ) فرى ( المزادة ) *!فريا : ( خلقها وصنعها ) ؛ ) وأنشد الجوهري لصريع الركبان :  شلت يدا *!فارية *!فرتها مسك شبوب ثم وفرتها لو كانت الساقي أصغرتها ( و ) فرى ( الأرض ) فريا : ( سارها وقطعها ) ؛ ) نقله الجوهري ، وهو مجاز .  ( و ) *!فري الرجل ، ( كرضي ، *!فرى ) ، بالفتح مقصور : ( تحير ودهش ) ؛ ) نقله الجوهري . 

 وقال الأصمعي : فري *!يفرى إذا نظر فلم يدر ما يصنع ؛ نقله الأزهري ؛ وأنشد ابن سيده للأعلم الهذلي : *!وفريت من فزع فلا ... أرمي ولا ودعت صاحب ( *!وأفراه : أصلحه ، أو أمر بإصلاحه ) كأنه رفع عنه ما لحقه من آفة *!الفري وخلله ؛ نقله ابن سيده .  وتقدم عن الكسائي والأصمعي ما يخالف ذلك .  ( و ) *!أفرى ( فلانا : لامه ) ؛ ) نقله ابن سيده .  (*!والفرية ) ، بالفتح : ( الجلبة ) ؛ ) عن ابن سيده . ( و ) *!الفرية ، ( بالكسر : الكذب ) ، وهو اسم من *!الافتراء ، والجمع *!فرى كسدرة وسدر .  ( و ) *!الفري ، ( كغني : الأمر المختلق المصنوع أو العظيم ) ؛ ) نقلهما الجوهري ، أو العجيب ، نقله الراغب ؛ وبكل ذلك فسر قوله تعالى : { لقد جئت شيئا *!فريا}"

(فری: ج:39، ص:229، ط: دار الهدایة)

فقط والله أعلم


فتوی نمبر : 144402101297

دارالافتاء : جامعہ علوم اسلامیہ علامہ محمد یوسف بنوری ٹاؤن



تلاش

سوال پوچھیں

اگر آپ کا مطلوبہ سوال موجود نہیں تو اپنا سوال پوچھنے کے لیے نیچے کلک کریں، سوال بھیجنے کے بعد جواب کا انتظار کریں۔ سوالات کی کثرت کی وجہ سے کبھی جواب دینے میں پندرہ بیس دن کا وقت بھی لگ جاتا ہے۔

سوال پوچھیں