بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم

18 ربیع الثانی 1441ھ- 16 دسمبر 2019 ء

دارالافتاء

 

شوہر جنت میں کس بیوی کے ساتھ ہوگا؟


سوال

شوہر  جنت میں کس بیوی کے ساتھ ہوگا؟  اگر 4 کرے تو چاروں کے ساتھ ہوگا یا چوتھی کے ساتھ اسی طرح اگر دوسری کرے تو؟

جواب

بصورتِ مسئولہ اگر اس شخص کی وفات کے بعد اس کی بیواؤں میں سے کسی نے دوسری جگہ شادی نہیں کی یا وہ بیویاں جو شوہر کی زندگی میں وفات پاجائیں اس صورت میں شوہر اپنی تمام بیویوں کے ساتھ رہے گا، اور وہاں یہ تمام بیویاں خوش و خرم رہیں گی  اور ایک دوسرے سے رنجش نہ ہوگی۔ اللہ تعالی کا ارشاد ہے:

{ونزعنا مافی صدورهم من غل تجری من تحتهم الانهٰر} [الأعراف]

"المعجم الأوسط للطبراني"  میں ہے:

" قال: خطب معاوية بن أبي سفيان أم الدرداء بعد وفاة أبي الدرداء، فقالت أم الدرداء: إني سمعت أبا الدرداء يقول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «أيما امرأة توفي عنها زوجها، فتزوجت بعده فهي لآخر أزواجها». وما كنت لأختارك على أبي الدرداء". (3/ 275،  من اسمه بکر، برقم:3130،  ط:دارالحرمین، القاهرة)
" المعجم الكبير للطبراني" میں ہے:

"عن أم سلمة، قالت: قلت: يا رسول الله أخبرني عن قول الله: ﴿ حُوْرٌعِيْنٌ ﴾ [الواقعة: 22]، قال: "حور: بيض، عين: ضخام العيون شقر الجرداء بمنزلة جناح النسور"، قلت: يا رسول الله أخبرني عن قوله: ﴿ كَاَنَّهُمْ لُؤْلُؤٌ مَّكْنُوْنٌ ﴾ [الطور: 24] ، قال: «صفاؤهم صفاء الدر في الأصداف التي لم تمسه الأيدي». قلت: يا رسول الله أخبرني عن قوله: ﴿ فِيْهِنَّ خَيْرَاتٌ حِسَانٌ ﴾ [الرحمن: 70] ، قال: «خيرات الأخلاق، حسان الوجوه» . قلت: يا رسول الله أخبرني عن قوله: ﴿ كَاَنَّهُنَّ بَيْضٌ مَّكْنُوْنٌ ﴾ [الصافات: 49] ، قال: « رقتهن كرقة الجلد الذي رأيت في داخل البيضة مما يلي القشر وهو العرفي» . قلت: يا رسول الله أخبرني عن قوله: ﴿ عُرُباً اَتْرَاباً ﴾ [الواقعة: 37] ، قال: «هن اللواتي قبضن في دار الدنيا عجائز رمضاء شمطاء خلقهن الله بعد الكبر، فجعلهن عذارى عرباً متعشقات محببات، أتراباً على ميلاد واحد» . قلت: يا رسول الله أنساء الدنيا أفضل أم الحور العين؟ قال: «بل نساء الدنيا أفضل من الحور العين، كفضل الظهارة على البطانة» . قلت: يا رسول الله وبما ذاك؟، قال: " بصلاتهن وصيامهن وعبادتهن الله، ألبس الله وجوههن النور، وأجسادهن الحرير، بيض الألوان خضر الثياب صفراء الحلي، مجامرهن الدر، وأمشاطهن الذهب، يقلن: ألا نحن الخالدات فلا نموت أبداً، ألا ونحن الناعمات فلا نبؤس أبداً، ألا ونحن المقيمات فلا نظعن أبداً، ألاونحن الراضيات فلا نسخط أبداً، طوبى لمن كنا له وكان لنا "، قلت: يا رسول الله المرأة منا تتزوج الزوجين والثلاثة والأربعة ثم تموت فتدخل الجنة ويدخلون معها، من يكون زوجها؟ قال:" يا أم سلمة إنها تخير فتختار أحسنهم خلقاً، فتقول: أي رب إن هذا كان أحسنهم معي خلقاً في دار الدنيا فزوجنيه، يا أم سلمة ذهب حسن الخلق بخير الدنيا والآخرة". (23/ 367، أزواج رسول الله ﷺ،  أم سلمة، ط:مکتبة ابن تیمیة، القاهرة)

اور اگر شوہر کی وفات کے بعد کسی بیوہ نے دوسری جگہ شادی کرلی ہو تو وہ کون سے شوہر کے پاس رہے گی؟ اس سلسلے میں تفصیل کے لیے درج ذیل لنک ملاحظہ کیجیے:

جس عورت کے دنیا میں یکے بعد دیگرے کئی شوہر ہوں تو آخرت میں وہ کس شوہر کو ملے گی؟

فقط واللہ اعلم


فتوی نمبر : 144008200673

دارالافتاء : جامعہ علوم اسلامیہ علامہ محمد یوسف بنوری ٹاؤن



تلاشں

کتب و ابواب

سوال پوچھیں

اگر آپ کا مطلوبہ سوال موجود نہیں تو اپنا سوال پوچھنے کے لیے یہاں کلک کریں، سوال بھیجنے کے بعد جواب کا انتظار کریں۔ سوالات کی کثرت کی وجہ سے کبھی جواب دینے میں پندرہ بیس دن کا وقت بھی لگ جاتا ہے

سوال پوچھیں

ہماری ایپلی کیشن ڈاؤن لوڈ کرنے کے لیے