بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم

17 ذو الحجة 1440ھ- 19 اگست 2019 ء

دارالافتاء

 

اذان اور کلمہ طیبہ کا ثبوت


سوال

براہِ  مہربانی مجھے قرآن وحدیث سے کلمہ اور اذان کے الفاظ  کا حوالہ بتادیں؛ کیوں کہ ایک رافضی نے مجھ سے مسلم کلمہ اور اذان کا حوالہ پوچھا ہے۔

جواب

قرآن شریف میں کلمہ طیبہ کے دونوں جز الگ الگ مذکور ہیں، "لاالٰہ الا اللہ" سورۃ الصافات اور سورہ محمد میں موجود ہے، ملاحظہ ہو:

{إِنَّهُمْ كَانُوا إِذَا قِيلَ لَهُمْ لَآ إِلٰهَ إِلَّا اللّٰهُ يَسْتَكْبِرُونَ } [الصافات: 35]  اور{فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَآ إِلٰهَ إِلَّا اللّٰهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مُتَقَلَّبَكُمْ وَمَثْوَاكُمْ } [محمد: 19]

اور" محمد رسول اللہ" کا لفظ سورۂ فتح میں موجود ہے، ملاحظہ ہو:

{مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللّٰهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّآءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَآءُ بَيْنَهُمْ } [الفتح: 29]

اور مختلف احادیث مبارکہ میں کلمہ طیبہ وارد ہے، الگ الگ بھی اور یکجا طور پر بھی، ذیل میں ان میں سے چند  احادیث درج کی جاتی ہیں، ملاحظہ ہو:

صحيح البخاري (1/ 11)
"عن ابن عمر، رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، والحج، وصوم رمضان".

سنن أبي داود (3/ 153)
"قال: سمعت يزيد بن عبد الله، قال: كنا بالمربد، فجاء رجل أشعث الرأس بيده قطعة أديم أحمر، فقلنا: كأنك من أهل البادية؟ فقال: أجل، قلنا: ناولنا هذه القطعة الأديم التي في يدك، فناولناها، فقرأناها، فإذا فيها: «من محمد رسول الله إلى بني زهير بن أقيش إنكم إن شهدتم أن لا إله إلا الله، وأن محمداً رسول الله، وأقمتم الصلاة، وآتيتم [ص:154] الزكاة، وأديتم الخمس من المغنم، وسهم النبي صلى الله عليه وسلم الصفي، أنتم آمنون بأمان الله ورسوله» فقلنا: من كتب لك هذا الكتاب؟ قال: رسول الله صلى الله عليه وسلم".
المعجم الأوسط (6/ 313)
"عن عمر بن الخطاب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لما أذنب آدم الذي أذنبه، رفع رأسه إلى العرش، فقال: أسألك بحق محمد إلا غفرت لي، فأوحى الله إليه: وما محمد؟ ومن محمد؟ فقال: تبارك اسمك، لما خلقتني رفعت رأسي [ص:314] إلى عرشك، فإذا فيه مكتوب: لا إله إلا الله محمد رسول الله، فعلمت أنه ليس أحد أعظم عندك قدراً ممن جعلت اسمه مع اسمك، فأوحى الله إليه: يا آدم إنه آخر النبيين من ذريتك، وإن أمته آخر الأمم من ذريتك، ولولا هو يا آدم ما خلقتك»".
المعجم الكبير للطبراني (11/ 76)
" عن ابن عباس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «في الجنة شجرة أو ما في الجنة شجرة» - شك علي بن جميل - «ما عليها ورقة إلا مكتوب عليها لا إله إلا الله محمد رسول الله أبو بكر الصديق عمر الفاروق عثمان ذو النورين»".

المستدرك على الصحيحين للحاكم (2/ 671)
"عن ابن عباس رضي الله عنهما، قال: «أوحى الله إلى عيسى عليه السلام: يا عيسى! آمن بمحمد وأمر من أدركه من أمتك أن يؤمنوا به؛ فلولا محمد ما خلقت آدم، ولولا محمد ما خلقت الجنة ولا النار، ولقد خلقت العرش على الماء فاضطرب، فكتبت عليه لا إله إلا الله محمد رسول الله فسكن»". هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه ".

كنز العمال (1/ 57)
 "مكتوب على العرش لا إله إلا الله محمد رسول الله لا أعذب من قالها". (اسمعيل بن عبد الغافر (3) الفارسي في الأربعين عن ابن عباس) 

كنز العمال (4/ 251)
"دخلت الجنة فرأيت في عارضتي الجنة مكتوباً ثلاثة أسطر بالذهب: السطر الأول: لا إله إلا الله محمد رسول الله، والسطر الثاني: ما قدمنا وجدنا، وما أكلنا ربحنا، وما خلفنا خسرنا، والسطر الثالث: أمة مذنبة ورب غفور". "الرافعي ابن النجار عن أنس".

اذان کے الفاظ یہ ہیں : 

الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، أشهد أن لا إله إلا الله، أشهد أن لا إله إلا الله، أشهد أن محمداً رسول الله، أشهد أن محمداً رسول الله، حي على الصلاة، حي على الصلاة، حي على الفلاح، حي على الفلاح، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله۔

اسی طرح فجر کی اذان میں حی علی الفلاح کے بعد ، دو مرتبہ  "الصلاة خير من النوم"ہے اور اقامت میں دو مرتبہ   "قد قامت الصلاة" ہے، اور یہ حدیثِ مبارک سے ثابت ہیں ، ملاحظہ ہو:

سنن أبي داود (1/ 135)
" عن محمد بن عبد الله بن زيد بن عبد ربه، قال: حدثني أبي عبد الله بن زيد، قال: لما أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بالناقوس يعمل، ليضرب به للناس؛ لجمع الصلاة، طاف بي وأنا نائم رجل يحمل ناقوساً في يده، فقلت: يا عبد الله! أتبيع الناقوس؟ قال: وما تصنع به؟ فقلت: أدعو به إلى الصلاة، قال: أفلا أدلك على ما هو خير من ذلك؟ فقلت له: بلى، قال: فقال: تقول: الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، أشهد أن لا إله إلا الله، أشهد أن لا إله إلا الله، أشهد أن محمداً رسول الله، أشهد أن محمداً رسول الله، حي على الصلاة، حي على الصلاة، حي على الفلاح، حي على الفلاح، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله".

سنن ابن ماجه (1/ 232)
"عن محمد بن عبد الله بن زيد، عن أبيه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد هم بالبوق، وأمر بالناقوس فنحت، فأري عبد الله بن زيد في المنام، قال: رأيت رجلاً عليه ثوبان أخضران يحمل ناقوساً، فقلت له: يا عبدالله تبيع الناقوس؟ قال: وما تصنع به؟ قلت: أنادي به إلى الصلاة، قال: أفلا أدلك على خير من ذلك؟ قلت: وما هو؟ قال تقول: «الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، أشهد أن لا إله إلا الله، أشهد أن لا إله إلا الله، أشهد أن محمداً رسول الله، أشهد أن محمداً رسول الله، حي على الصلاة، حي على الصلاة، حي على الفلاح، حي على الفلاح، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله» قال: فخرج عبد الله بن زيد، حتى أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأخبره بما رأى، قال: يا رسول الله، رأيت رجلاً عليه ثوبان أخضران، يحمل ناقوساً، فقص عليه الخبر، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن صاحبكم قد رأى رؤيا، فاخرج مع بلال إلى المسجد فألقها عليه، وليناد بلال؛ فإنه أندى صوتاً منك»، قال: فخرجت مع بلال إلى المسجد، فجعلت ألقيها عليه وهو ينادي بها، قال: فسمع عمر بن الخطاب بالصوت، فخرج فقال: يا رسول الله، والله لقد رأيت مثل الذي رأى".

مصنف عبد الرزاق الصنعاني (1/ 455)
" عن ابن المسيب قال: كان المسلمون يهمهم شيء يجمعون به لصلاتهم، فقال [ص:456] بعضهم: ناقوس، وقال بعضهم: بوق، فأري عبد الله بن زيد الأنصاري في المنام أن رجلاً مر به معه ناقوس، فقال له عبد الله: تبيع هذا؟ فقال الرجل: وما تصنع به؟ قال: نضرب به لصلاتنا، قال: أفلا أدلك على خير؟ قال: بلى قال: تقول: الله أكبر، الله أكبر، أشهد أن لا إله إلا الله، أشهد أن لا إله إلا الله أشهد، أن محمداً رسول الله، أشهد أن محمداً رسول الله، حي على الصلاة، حي على الصلاة، حي على الفلاح، حي على الفلاح، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله "، قال: ورأى عمر بن الخطاب في منامه مثل ذلك، فلما صلى عبد الله الصبح غدا إلى النبي صلى الله عليه وسلم ليخبره، وغدا عمر فوجد الأنصاري قد سبقه، ووجد النبي صلى الله عليه وسلم: «قد أمر بلالاً بالأذان»".

مصنف عبد الرزاق الصنعاني (1/ 457)
"عن أبي محذورة قال: قال: خرجت في عشرة فتيان مع النبي صلى الله عليه وسلم إلى حنين وهو أبغض [ص:458] الناس إلينا، فأذنوا وقمنا نؤذن نستهزئ بهم، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «إيتوني بهؤلاء الفتيان؟» فقال: «أذنوا»،، فأذنوا وكنت آخرهم، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: " نعم، هذا الذي سمعت صوته، اذهب فأذن لأهل مكة، وقل لعتاب بن أسيد: أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أؤذن لأهل مكة "، ومسح على ناصيته، وقال: " قل: الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر، أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله، مرتين، أشهد أن محمداً رسول الله، أشهد أن محمداً رسول الله مرتين، حي على الصلاة، حي على الصلاة، حي على الفلاح، حي على الفلاح مرتين، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، وإذا أذنت بالأولى من الصبح فقل: الصلاة خير من النوم مرتين، وإذا أقمت فقلها مرتين: قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة، سمعت " قال: فكان أبومحذورة لا يجز [ص:459] ناصيته ولا يفرقها؛ لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم مسح عليها".
فقط واللہ اعلم


فتوی نمبر : 144001200332

دارالافتاء : جامعہ علوم اسلامیہ علامہ محمد یوسف بنوری ٹاؤن



تلاشں

کتب و ابواب

سوال پوچھیں

اگر آپ کا مطلوبہ سوال موجود نہیں تو اپنا سوال پوچھنے کے لیے یہاں کلک کریں، سوال بھیجنے کے بعد جواب کا انتظار کریں۔سوالات کی کثرت کی وجہ سے کبھی جواب دینے میں پندرہ بیس دن کا وقت بھی لگ جاتا ہے

سوال پوچھیں

ہماری ایپلی کیشن ڈاؤن لوڈ کرنے کے لئے