بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم

9 محرم 1440ھ- 20 سبتمبر 2018 ء

تأسيس الجامعة

تأسيس الجامعة

في محرم 1374هـ الموافـق 1954م قــام المحدث الكبير العلامة محمد يوسف البنوري -رحمه الله تعالى- بتأسيس هذه الجامعة والمؤسسة العلمية فى المسجد الجامع في حي "علامه بنوري تاؤن" بكراتشى متوكلاً على الله –تعالى-، من غير اتكال على جمعية، ولااستمداد من الحكومة، ولم تكن لها فصول للدراسة، ولامساكن للطلاب، والمكان الحالي لمبنى الجامعة كان عبارة عن أحجار وأشجار، وكان هذا المكان قد خصص للمؤسسة العلمية من قبل.

بدأ فضيلة الشيخ البنوري -رحمه الله تعالى- التدريس بمجموعة من الطلبة لايجاوز عددهم عشرة، وهم تخرجوا من المدارس الإسلامية من القسم العالي، وفتح لهم قسم "التخصص في الشريعة الإسلامية" واستسلف مبلغاً من المال من بعض الأحباب، ووزع على الطلاب المنح الدراسية وعلى الأساتذة الرواتب الشهرية.

وقد صادف -رحمه الله تعالى- في بداية الأمر صعوبات ومشاكل، ولكنه ظل يعمل صابرًا محتسبًا –كما هو دأب العلماء العاملين- فأزال الله كل هذه الصعوبات والعراقيل بإخلاصه وصبره، وفتح عليه فتوح العارفين، وبارك في جهوده، فبدأ ببناء غرفة أو غرفتين لفصول الدراسة وسكنى الطلاب حتى قامت للجامعة بضع بنايات ذات ثلاث طبقات، وفتح فيها بقية أقسام الدراسة من العالي والثانوي والإعدادي وتحفيظ القرآن الكريم، وبقية الأقسام ويأتي ذكرها مفصلاً.

وكان الشيخ البنوري -رحمه الله تعالى- شخصية علمية عالمية، فاشتهرت هذه الجامعة دولياً، وقصدها الطلاب من داخل باكستان ومن خارجها من جميع القارات، وكل ذلك في حياته -رحمه الله تعالى-، وعند ما انتقل الشيخ إلى رحمة الله في 3/ذي القعدة 1397هـ الموافق 17/أكتوبر 1977م ترك الجامعة بكامل نظامها الدراسي والإداري. فجزاه الله –تعالى- عن العلم وأهله خير الجزاء.